لطالما ارتبطت الشوكولاته بفوائد صحية جمة سواء على صحة القلب أو الشرايين أو الصحة النفسيىة، إلان أن دراسة حديثة حذرت من الافراط في تناول الشوكولاته لما له من تأثير سلبي على صحة الأمعاء.

وأكدت الدراسة أن تناول الكثير من الشوكولا يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان الأمعاء. وتتفاعل الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة - مثل الشوكولا والمكسرات والتوت - مع بكتيريا الأمعاء. وتبين أن البروتين الذي يحمي عادة ضد السرطان، يغذي المرض في بعض الأحيان.

وأجرى الباحثون اختبارات على الفئران، حيث أدخلوا البروتين المتحور في القولون، ما جعل سرطاناتها أسوأ. ولكن البروتين الذي وُضع في الأمعاء الدقيقة، تحول إلى "قامع فائق".

وقال فريق البحث من الجامعة العبرية في القدس، إنه يفسر سبب بدء معظم سرطانات الجهاز الهضمي في القولون.

وحسب "ذي صن" قال البروفيسور ينون بن-نيريا: "بدأ العلماء إيلاء المزيد من الاهتمام للدور الذي تلعبه الميكروبات المعوية في صحتنا. وتشمل آثارها الإيجابية - وفي هذه الحالة - دورها الخبيث في بعض الأحيان في المساعدة والتحريض على المرض".

وأوضح أن أولئك المعرضين لخطر الإصابة بسرطان الأمعاء، قد يرغبون في فحص الأمعاء بشكل أكثر تكرارا، والتفكير مرتين في الأطعمة التي يهضمونها. وهذا يشمل مضادات الأكسدة - عادة ما تكون جيدة للصحة وتوجد بكثرة في الفاكهة والخضار. وتحمي الخلايا من الجذور الحرة، التي يمكن أن تسبب أمراض القلب والسرطان وأمراضا أخرى.